مصر خيار مفضل للسوريين.. ما الذي يدفعهم للهجرة إليها؟

admin 01
24 ساعة
admin 013 يناير 2024آخر تحديث : منذ 5 أشهر
مصر خيار مفضل للسوريين.. ما الذي يدفعهم للهجرة إليها؟

كتبت: حبيبة أسامة محررة صحفية جريدة الأنباء 24 . 

 

 يقترب عددهم من الـ 500 ألف رسميا، وأصبحوا يشكلون إحدى أكبر الجاليات في مصر، بل إن بعضهم قرر البقاء فيها مهما كلفه الأمر، وأصبح حلم البعض الآخر الحصول على الجنسية المصرية ، حيث  السوريون في مصر، عنوان بدا ملفتا لكل الجهات الرسمية المصرية، ولمراكز الأبحاث والدراسات، وظاهرة بدأت جهات رسمية وغير رسمية في رصدها وتناول تطوراتها وأبرز مراحل نموها، فقد شكلوا حالة من الزخم لفتت انتباه الجميع، وأعطوا دروسا في كيفية التأقلم والحياة رغم الظروف الصعبة التي تمر بها بلادهم.

 

 

كيف دخل السوريون مصر منذ اندلاع الثورة في بلادهم وحتى الآن؟ وأين يتركزون؟ ولماذا اختاروا مصر للإقامة فيها؟

 

 الأنباء 24 تحدث  مع أحد السوريين اللاّجئين بمصر عن أهم انجازاته بمصر وصرح إنه سكن  بمصر أقل من سنه وأصبح لدية مطعم كبير وكل حاجة أصبحت  مميزة ولاكن في بعض عقبات في الرواتب والإيجارات ودخول المدارس لأطفالنا بسبب أقصي مده للعقد الإيجار السكني للاّجئين سوريين بمصر ست أشهر فقط لا غير

 

وعقد إيجارات العمل لا يتعدا السنة وتم تعطيل الدراسة لدى بعض السوريين بمصر بسبب تعديل بعض القوانين الدراسية للاّجئين سوريين بمصر ولذلك بسبب دفع مصاريف الدراسة بالدولار وهذا من تعند  بعض القوانين وبسبب احداث الذي حدثت في سوريا تم لاجئنا الي مصر بدون أي مصاريف ولا ملابس وبدون أي شئ وبدانا ف مصر من الصفر بما يعني حياه جديدة لنا بسبب هذا لن نستطيع الدفع بالدولار بسبب هذا العقابات نرجو تعديل القوانين للاّجئين ف مصر  لنعيش حياه هادئة مثلنا مثل المصريين.

 

 

 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.