عيسي عناية  للأنباء 24 : حقوق الإنسان الأحوازية عبارة عن تنفيذ جزء بسيط من طموح شعب العربي الأحوازي.

admin 01
دولي
admin 0110 يناير 2024آخر تحديث : منذ 5 أشهر
عيسي عناية  للأنباء 24 : حقوق الإنسان الأحوازية عبارة عن تنفيذ جزء بسيط من طموح شعب العربي الأحوازي.

إدارة  الحوار : عبد الرحمن راضي عمران  .

-حدثنا عن دور جمعية حقوق الإنسان الأحوازية بسيدني ؟

جمعية حقوق الانسان الاحوازية في سيدني هي عبارة عن تنفيذ جزء بسيط من طموح شعب العربي الاحوازي الذي يطالب بحقوقه كإنسان حُرم من أبسط حقوقه ” الإنسانية ” نتيجة احتلال بلده على يد رضا شاه الايراني مطلع عام ١٩٢٥ ميلاديا حيث أبدعت الأنظمة الايرانية المتعاقبة وصولا لحكم الملالي بطهران بكافة انواع الإجرام و القتل و التنكيل لهذا الشعب المسكين و منذ آنذاك و ليومنا هذا لا نرى أي موقف رسمي و دولي يستند الى الأعراف الدولية للرد على اجرام ايران كما لم نشهد موقف عربي بأخذ هذه القضية على عاتق ما يترتب عليه الوضع قانونيا ليقف جنب هذا الشعب و وطنه الذي تم ظلمه سهواً أو عمدا ، لذلك عمدت على فتح هذه الجمعية بأستراليا بشكل قانوني و كانطلاقة تم التعامل مع قضايا اللاجئين الاحوازيين و مساعدتهم في استراليا و خارجها .

-ما هو رايك في وضع حقوق الإنسان الأحوازية فيما يحدث مؤخرا ؟

ـ لا شك الاحتلال الايراني لا يأتي لاستقبال شعبنا بالورود بل كل ما هناك هي حبال مشانق و زنازين و قلع اظافر و قطع أطراف و حتى التجاوز الجنسي بأنواعه و طمس الهوية للشعب و اجباره على التكلم بالفارسية و التعلم دون لغته العربية و محاربة ابناء السنة و الجماعة و بناء المستوطنات و تغيير اسماء المدن و العمل على تشويه المعالم العربية لدولة الاحواز و إحداث التصحر عبر قطع المياه للزراعة بالصيف و التسبب بحدوث فيضانات في الشتاء بغية تهجير الاهالي و …الخ ، كل هذا ثمار النظام الايراني و ما جنيناه من تواجده طيلة تسعة و تسعون عام .

-كيف يتم عملية تحرير الأحواز العربية ؟

ـ سبيلان لا ثالث لهما :
اولا : المقاومة الشعبية بكافة سبلها من داخل الاحواز و برفقة الدعم الدولي تحت مظلة القانون الدولي .

ـ ثانيا : إن حدث قرار يؤشر على تفكيك ايران وفقا لمطالب الشعوب القابعة ضمن خارطة الزيف الايرانية من الذين يعتقدوا بتحرير اراضيهم من سطوة الفرس الغزاة ، كالأكراد و الاتراك و البلوش و غيرهم…

-مصير القضية الاحوازية الي اين ؟
ـ في الوقت الراهن مصير القضية الاحوازية يشوبها بعض الضبابية و الغموض دوليا و ذلك على مستوى المصائر لدول مماثلة محتلة كدولة فلسطين مثلا ، و لذلك لا نرى مصير هذه الدولة المحتلة بوضوح كما ينبغي رؤيته ، لذا نحن كجمعية احوازية حاولنا أن نكون جزء بسيط ممن يعملوا على كشف هذا المصير كي يأخذ الاحواز حقه القانوني ” دوليا ” حتى تحريره باذن الله .

-كيف تري دور الجامعة العربية في القضية الاحوازية ؟

ـ بصراحة نحن لم نلمس ” دور ” حقيقي و موقف من جانب جامعة الدول العربية بحق دولة الاحواز العربية المحتلة و لذلك لطالما كنا نطالب جامعة الدول العربية أن تقف بجانبنا و أن تسمح لنا بأخذ مكانتنا بين اشقاءنا في هذه الجامعة لذلك نحن نؤمن بأننا لا نطلب سوى حقنا بالتواجد في صرح نحن نُعد جزء لا يتجزأ منه كعرب و لذلك مؤخرا بعد العمل الدؤوب الذي قدمناه من خلال جمعية حقوق الانسان الاحوازي في سيدني ، استطعنا أن نفتح مكتب رسمي وفقا للقانون في جمهورية مصر العربية لجمعية حقوق الانسان الاحوازي و تحديدا بالقاهرة حيث تواجد جامعة الدول العربية و غيرها من المؤسسات العربية و بذلك نطمح إلى دخول جامعة الدول العربية كممثلين عن دولة الاحواز العربية فضلا عن اول دخول لنا مؤخراً في ١٨/١٠/٢٠٢٣ لتغطية الأعمال التي اجتمع خلالها بعض النواب و المسؤولون للدول الشقيقة العربية بسبب أحداث ٧ اكتوبر في غزة الأبية .

-مشاركة جمعية حقوق الإنسان الأحوازية بالبرلمان العربي ما هو رايك فيها ؟

ـ هناك قاعدة تقول ؛ لكل سبب ، مسبب . و نحن بجمعية حقوق الانسان الاحوازي في مقريها بسيدني و القاهرة نؤمن و للامانة أن مصر كأول دولة عربية تفضلت علينا بسماحها بالعمل بشكل قانوني و رسمي على اراضيها حيث هذا مكنّا أن نفتح بعض الابواب المهمة و المصيرية التي كانت مغلقة أمامنا منذ عام ١٩٢٥ ميلاديا ، لغاية عام ٢٠٢٣ حيث أول باب تم فتحه اواسط عام ٢٠٢٣ و هو باب البرلمان العربي و تمت مشاركتنا باعمال البرلمان بشكل رسمي هناك لاكثر من مرة ، حيث حضر رئيس مكتب السياسي د. محمود حسين عامر و رئيس قسم التعليم أ. حسام عبد الرحمن الدسوقي بالبرلمان العربي بعد توجيه دعوات لهم رسميا كما نأمل أن يزور مقر مكتب جمعية حقوق الانسان الاحوازي اشقاءنا العرب دعما لقضيتنا العربية العادلة و الانسانية .

– شعورك كاحوازي منذ أن تركت الأحواز العربية حتي الآن ؟

أينما تولوا فثم وجه الله ، و أن أرض الله واسعة و لكن يبقى الأحواز غاية كل مهتم بتحريره و أمانة خسرناها و نحاول استرجاعها بكافة الطرق السلمية و القانونية و شعوري كأحوازي أنني اعلم عن تحرير هذه الارض و تحقيق ما قاله عمر بن الخطاب و لو بعد حين : ليت بيننا و بين فارس جبل من نار ، و الجبل المراد به بقول عمر رضي الله تعالى عنه و أرضاه هو ” الاحواز ” حيث ستراتيجيا يقع الاحواز تحديدا خلف سهول جبال زاجروس التي تفصل الاحواز العربية عن بلاد فارس و لنأمن شر ايران و تدخلاتها العبثية خاصة بالبلاد العربية … نأمل أن تشتعل تلك النار كي تقف ايران عند حدها و حدودها المزيفة .

-رسالتك للشعب الأحواز العربية ؟

بإختصار شديد ( للحرية ثمن ، و يجب أن ندفعه كلنا ) فالصمت لا يتحقق منه مكاسب و فضل الله المجاهدين على القاعدين ، لذا بالجهاد يحلوا النصر و بصمتك عدوك منتصر .
يجب رفض الهوية الايرانية التي تم الصاقها بكم زورا و بهتانا بعد احتلال دولتكم العربية و يجب الخروج للشوارع للاحتجاج بخصوص بلدكم و ثرواتكم المنهوبة و يجب أن تخلقوا مصيرا واضحا للمقاومة لا للمساومة و ذلك من داخل الأحواز هدفها أولا و أخيرا التحرير صرفا .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.