د. محمود حسين رئيس مركز سعود زايد لقناة الظفرة الإماراتية : مصر تسير علي خطي ديمقراطية في الإنتخابات الرئاسية.

admin 01
24 ساعة
admin 0112 ديسمبر 2023آخر تحديث : منذ 6 أشهر
د. محمود حسين رئيس مركز سعود زايد لقناة الظفرة الإماراتية : مصر تسير علي خطي ديمقراطية في الإنتخابات الرئاسية.

بدأ الناخبون المصريون فى التوافد على اللجان الانتخابية بكل أنحاء الجمهورية، للإدلاء بأصواتهم الانتخابية في الانتخابات الرئاسية 2024 ، حيث حرص عدد كبير من الناخبين على الحضور مبكرا أمام لجان الاقتراع للإدلاء بأصواتهم .

في تصريح هام لقناة الظفرة الإماراتية صرح د. محمود حسين رئيس مركز سعود للدراسات البحثية بمصر والوطن العربي إن مصر تسير علي خطي ديمقراطية إنتخابية برئاسة الجمهورية ، بعدما تم تحديد أربعة مرشحين وهم كل من عبدالفتاح السيسي الرئيس الحالي، وعبدالسند يمامة رئيس حزب الوفد، وحازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهوري، وفريد زهران رئيس الحزب المصري . الديمقراطي ، مما يؤكد المسار الديمقراطي للعملية الإنتخابية بمصر وحصول المصريين علي فرصة أختيار رئيس لمصر من جديد قادر علي تحقيق مطلبات الشعب المصري والعمل في المسار الديمقراطي حول برامج إنتخابية سياسية وضحها جميع المرشحين قبل بدء العملية الإنتخابية ، الأمر الذي قوبل بالترحيب من الجميع داعين إلي إستكمال الإنتخابات الرئاسية لتحقيق الديمقراطية في الوقت الذي تسعا فيه مصر للوصول للحلول حقيقية في تلبية احتياجات المواطنين المصريين .

وعلي الصعيد الآخر أكد د. محمود حسين رئيس مركز سعود زايد للدراسات البحثية بمصر الوطن العربي لقناة الظفرة الإماراتية أن الشعب المصري تعامل مع القضية الفلسطينية بكل الدعم لأنها جزء كبير من الجانب المصري الذي يسعى للاستقرار داخل قطاع غزة بالتعاون مع الدول العربية الشقيقة كدولة الإمارات التي دعت إلي عملية السلام والاهتمام بالمصابين من الشعب الفلسطيني والدعوة إلي الاستقرار والأمان داخل قطاع غزة .

وأضاف د. محمود حسين رئيس مركز سعود زايد للدراسات البحثية لقناة الظفرة الإماراتية أن الشاب المصري شارك في العملية الإنتخابية مطالب بتنفيذ طلباته مستقبلا في القضاء علي البطالة ، وتحقيق العدالة الإجتماعية لدي جميع شباب مصر في ظل عمل ديمقراطي صحيح تشهد مصر في الٱونة الأخيرة .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.