بالرسم والنحت الفنانة منى المقداد تشارك بمهرجان الخيول

admin 01
24 ساعة
admin 013 مارس 2024آخر تحديث : منذ 4 أشهر
بالرسم والنحت الفنانة منى المقداد تشارك بمهرجان الخيول

كتبت : اسراء عثمان محررة صحفية بجريدة الأنباء 24 الكندية العربية.

تستعد فنانة الرسم والنحت مني المقداد للمشاركة فى مهرجان الخيول القادم ، بمعرض خاص للخيول المرسومة والمنحوتة

تمتاز الفنانة السورية منى المقداد بعشقها للخيول ، من خلال رسم الخيل وذلك منذ الطفولة و حتى الجامعة ، برسم لوحات خيل و جداريات و بنحت تماثيل بالحجم الطبيعي

وقالت الفنانة منى المقداد ، حبي للخيل منذ الصغر جعلنى شخصية قوية و لدى عزة نفس و كاريزما فريدة . مؤكدة ، يوجد بالخيل الشموخ و الأصالة ، قائلة ، الخيول العربية الاصيلة لها طابع خاص في قلبي .

وأوضحت الفنانة منى المقداد ، وجودي بالمزرعة دائما و وتعاملى مع الخيل عن قرب ، جعلني أركز اكثر في تفاصيل الحصان ، حتى درست تشريح الحصان من الداخل و فهمت شكل عضلات الحصان وبدأت ارسمه وانحته بالتفاصيل الطبيعية ، كما حرصت كل الحرص ان أتعلم رياضة ركوب الخيل “الفروسية” لكي افهم شخصية الحصان العربي الأصيل عن قرب ، كذلك حرصت أن أتعلم فن تصوير الخيل (تصوير فتوغرافي) ، كما حرصت أيضا أن اتعلم تربية الخيول و اختيار الانساب لإنتاج اجمل أنواع الخيول ، حتى أصبحت مربية و منتجة خيول عربية أصيلة

ولفتت الفنانة منى المقداد، بالبداية كان فن النحت هواية و بمجرد إني نزلت قطعة من أعمالي علي الفيس بوك بدأ الطلب و بدأ التعاقد معي علي عمل كؤوس جوائز لمهرجان خيل بالمملكة العربية السعودية ، موضحة اول عمل لي في مصر كان جوائز كؤوس لمهرجان خيل في مزرعة الرباب سنة 2016

وأشارت منى المقداد ، إلى أن نقطة البداية كانت في مصر ثم انتقلت حول العالم ، فقط أصبحت معروفة لجميع مربيين الخيل في مصر والعالم و أعمالي الفنية موجودة في عدد كبير من مزارع الخيل . مشيرة ، وقمت بنحت حصان بالحجم الطبيعي للحصانً الحقيقي ، كما شاركت بمعرض في سوريا تحت رعاية وزارة الثقافة و الفنون السورية ، وأيضا شاركت بمعرض بدبي من تنظيم وزارة الثقافة و الفنون وجاري تجهيز لمعرض قريبا في مصر تحت رعاية وزارة الثقافة و الفنون

ولدت ونشأت الفنانة منى المقداد وسط جمال الطبيعة في دمشق، سوريا .

انفتح قلب منى المقداد، وقدّرت جمال الحصان العربي وتميزه وأرواحه الحرة

حصلت منى على فرصة لدراسة الفنون الجميلة في جامعة دمشق، وهو ما ساعدها في العثور على شغفها في عرض جمال الخيل العربية من خلال رسوماتها ومنحوتاتها.

في عام 2014، واجهت حياة منى منعطفًا كبيرًا عندما انتقلت إلى القاهرة، مصر حيث تأسست شركة الخيول العربية المصرية. ثم افتتحت الاستوديو الخاص بها “منى المقداد” وأصبحت بكل فخر صانعة جوائز بطولة رباب للجواد العربي في عام 2016.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.