المهندسين العرب يؤكدون : مشروعات التحلية السبيل لمواجهة شح المياه بالمنطقة العربية

admin 01
24 ساعة
admin 0125 ديسمبر 2023آخر تحديث : منذ 6 أشهر
المهندسين العرب يؤكدون : مشروعات التحلية السبيل لمواجهة شح المياه بالمنطقة العربية

كتب / عبد الرحمن عمران

طالب المهندسون العرب المشاركون فى الندوة التي عقدها اتحاد المهندسين العرب ولجنة الموارد المائية التابعة للاتحاد بترسيخ الأمن المائي والغذائي والحفاظ على البيئة ،

وأكد ” المهندسين العرب فى بيان له اليوم الإثنين ، أن أمن المياه و الغذاء مرتبطين بالأمن القومى الغذائي والذى يعرف بأنه ضمان توفير الغذاء الأمن و الصحي والكافي لجميع رعايا الدولة بالكمية والنوعية اللازمتين للوفاء باحتياجاتهم الاساسية بصورة مستمرة ومنتظمة ، مشددين على ضرورة مواجهة التحديات المائية وايجاد خارطة طريق لتنمية الموارد المائية وتحقيق الأمن وتوفير متطلبات الأمن الغذائي وامن الطاقة والحفاظ على البيئة

جاء ذلك خلال تنظيم اتحاد المهندسين العرب ولجنة الموارد المائية التابعة للاتحاد ندوة افتراضية تحت عنوان ” تحلية المياه : التحديات والتكنولوجيات لمواجهة شح المياه بالمنطقة العربية ” ، بمقر الأمانة العامة لاتحاد المهندسين العرب بالقاهرة وعبر الزوم بالهيئات والنقابات الهندسية العربية .

افتتح الدكتور عادل الحديثى الأمين العام لاتحاد المهندسين العرب ، الندوة بكلمة افتتاحية عن أهمية تحلية المياه لمواجهة شح المياه بالمنطقة العربية .

وأدار الندوة الدكتور حسين العطفي رئيس لجنة الموارد المائية ووزير الموارد المائية والرى الأسبق بجهورية مصر العربية ، موضحاً أن تحلية المياه تعتبر من الحلول الرئيسية لتوفير المياه في المناطق الجافة والمناطق التي تعاني من نقص المياه خاصة وأن المنطقة العربية تعانى من شح المياه وتعتبر دول الخليج العربي من أكثر الدول استخداماً لتحلية المياه، حيث تعتمد بشكل كبير على تحلية مياه البحر لتوفير المياه الصالحة للشرب والزراعة والصناعة.

تحدث فى الندوة كلا من الدكتور محمد عبد الحميد داود مدير إدارة الموارد المائية في هيئة البيئة بالإمارات العربية المتحدة ، عن مستقبل صناعة التحلية في المنطقة العربية والمهندسة رجاء تانجي رئيسة مصلحة تشجيع وانجاز الشراكات بين القطاع العام والخاص في مجال الري بوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات بالمغرب ، عن التجربة المغربية في مجال الري بمياه البحر المحلاة و المهندس محمد فارس مدير عام الممر الأخضر لاستشارات المياه والطاقة والبيئة بالأردن ، عن كفاءة الطاقة في وحدات التناضح العكسي للمياه المالحة. وذكرت المهندسة ايمان فتحى ، ممثلة نقابة المهندسين المصرية بأن مصر نفذت ٩٠ محطة تحلية للمياه وذلك بتوزيع جغرافي بالمحافظات وقد تضمنت خطة مصر لعام ٢٠٥٠ الاستثمار فى تحلية المياه باستخدام الطاقة المتجددة.

وبعد مناقشات مستفيضة للمهندسين العرب بالدول العربية ، عرض الدكتور طارق السمان أستاذ الموارد المائية ومقرر لجنة الموارد المائية ، ملخص عن توصيات الندوة وهى:

ضرورة رفع وتحسين الوعي الاجتماعي وتوعية المجتمع بأهمية المياه وضرورة تحسين إدارتها وتوفيرها للجميع، بما في ذلك الفئات الأكثر فقراً والمهمشة.

تعزيز التعاون والتنسيق بين الدول العربية في مجال تحلية المياه وتبادل المعلومات والخبرات والتجارب الناجحة.

تطبيق تقنيات فعالة للحد من استهلاك المياه وتحسين كفاءة استخدامها في جميع القطاعات، مما يساهم في تقليل التكاليف وتحسين الوصول إلى المياه.

الاهتمام بتطبيق الترابط بين المياه والطاقة والغذاء وتطبيق ممارسات إدارة المياه الفعالة للمساهمة في تقليل الطاقة المطلوبة وتقليل انبعاثات الغازات الدفيئة.

إيجاد آلية لدعم وتمويل برامج البحث في الدول العربية لتحسين تقنيات واقتصاديات التحلية.

دعم الاختراعات والابتكارات في التحلية وخصوصاً التقنيات الواعدة والحديثة في تحلية المياه والطرق التي تثبت جدواها الاقتصادية

أهمية تطبيق حوكمة منظومة تحلية المياه في الدول العربية ( البناء المؤسسي والتشريعي )

ضرورة التوسع في استخدام الطاقة الجديدة والمتجددة في عمليات تحلية مياه البحر لتخفيض الفاتورة الطاقية لمثل هذه المشاريع

الاهتمام بتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص كإطار مؤسسي لمشاريع التحلية تسمح بالاستفادة من تجربة وآليات القطاع الخاص

ضرورة اجراء دراسات اقتصادية واجتماعية لاستخدام مياه التحلية في الزراعة

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.